متحدى الإرادة : تحديت إعاقتي وحققت حلم الفروسية | الوطن اليوم
الرئيسية / تقارير / متحدى الإرادة : تحديت إعاقتي وحققت حلم الفروسية

متحدى الإرادة : تحديت إعاقتي وحققت حلم الفروسية

 

كتبت. هناء السواح

باسم أبو جبل، وقع تحت عجلات القطار عندما كان في السادسة عشر من عمره ، حمله أحد الأشخاص وهو غارق في دمائه ، وتوجه به إلى المستشفى ، وكانت الصدمة عندما رآه أحد الأطباء في هذه الحالة قال : إنه ميت ضعوه في المشرحة .

وبالفعل دخل ثلاجة المشرحة لمدة ساعتين ، وبعد ذلك اكتشف حارس المشرحة أن الجثة لازالت بها نبض فأخذوه الأطباء إلى غرفة العمليات وتوقف قلبه مرة ثم بدأ ينبض مرة أخرى ، استمر “باسم” في غيبوبة لمدة 21 يوما ، لم يشعر بأحد .

وعندما أفاق وخرج للحياة ، تحولت حياته  إلى شخص يعاني من مشكلة جسدية ، حيث بُترت قدماه الاثنان ، ولكن لم يمنعه هذا من أن يستمر في الحياة ويعيش كما يتمني ويحقق أحلامه .

يقول “باسم” بعد مرور ثلاث سنوات على الحادث إلتحقت بجامعة القاهرة وحدث معي موقف لن أنساه إلى الآن ، حيث اتجهت لأحد أساتذة الجامعة أشكو له مشكلة ما تعرضت إليها ، ولكن عندما رآني بحالتي وقبل أن يستمع إلىّ قال لي : ( إنت إيه ال جابك هنا واحد زيك المفروض ميخرجش من بيته) .

يضيف “باسم” : هذه الجملة قتلتني ورجعت إلي منزلي متأثرا بها ، وأقمت في بيتي فترة من الزمن لا أفعل شئ سوى النوم .

وبعدها قرر “باسم” أن يواجه المجتمع ويتحدى أمثال أستاذ الجامعة الذين ينظرون إلى كل شخص معاق نظرة دونية وكأنه شخص فاقد كل شئ ، كان “باسم” يقول لنفسه دائما :الحياة قرار يا تختار يا تنهار .

وبالفعل أنهى “باسم” دراسته وتخرج من الجامعة ومارس حياته كأي شخص سليم الجسد ،وتزوج وأنجب بنتا وولد ، ولكن كان دائما حلمه يطارده وهوايته تشغل فكره ، كان يتمنى أن يمارس هواية الفروسية.

وبالفعل صمم أن يبدأ مشوار الفروسية ويحقق هدفه ولن تمنعه حالته الصحية من ذلك.

يقول “باسم” أود أن أوجه رسالة إلى كل أب وأم لديهم شخص من ذوي الهمم بأن يوفر لابنه كل السبل التي تهئ له استمرار الحياة .

وأيضا يوجه رسالة إلى المجتمع : لا تنظروا إلى ذوي الهمم بأنهم نظرة دونية ولا تسببوا لهم الإحباط بكلمة ( مش هيقدر) بل جربوا وساعدوه إنه يعمل شئ يهواه وصدقوني ستنبهروا به لأنه بإرادته القوية سوف يحقق مالا يستطيع الشخص سليم الجسد أن يحققه .

وأيضا وجه “باسم” رسالة إلى المسئولين بأن يهتموا بهذه الفئة اهتماما إيجابيا وليس سلبيا.

“باسم” مثل للتحدي والإرادة ، “باسم” وأمثاله فخر يحتذى به ونموذج مشرف لكل مواطن ،  فهناك أصحاء الجسد ولكن عقولهم عقيمة ، وقلوبهم عليلة .

فنحن دائما نجد من ذوي الهمم مبدعين وأبطال وأشخاص يتركون بصمة ومكانة يتحدث عنها الجميع ، بينما بعض أصحاء الجسد لا يستطيعون تحقيق شئ في حياتهم وحياة الآخرين سوى الإحباط والشكوى الدائمة بضيق .

تحية لكل متحدى الإرادة ،وتحية لكل بطل يتحدى مرضه ويواجه نظرة المجتمع ،ويحقق مالا يحققه الآخرون .

شارك الخبر من فضلك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

عن مختار ابوالخير

شاهد أيضاً

قصة صورة … بقلم – إبراهيم خليل إبراهيم

قصة صورة … بقلم – إبراهيم خليل إبراهيم كتب – إبراهيم خليل إبراهيم عرفت بطولات …

لن تسقط مصر … بقلم / أحمد سرور

لن تسقط مصر … بقلم / أحمد سرور كتب – أحمد سرور  ليه مش واخد …

المصري صائد الدبابات العالمي : رفضت طلب عساف ياجوري ودمرت 27 دبابة إسرائيلية

المصري صائد الدبابات العالمي : رفضت طلب عساف ياجوري ودمرت 27 دبابة إسرائيلية حوار : …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: